هواكم على هواكم

وجبة مشاوي في لندن بـ1100 يورو

03/04/2016 [ 15:44 ]
تاريخ اضافة الخبر:
وجبة مشاوي في لندن بـ1100 يورو

هواكم / ما هو السر وراء بيع وجبة واحدة من اللحم المشوي (كباب) بمبلغ يفوق الألف يورو للوجبة الواحد؟ إدارة المطعم تؤكد أن السر يكمن بنوعية اللحوم الفريدة والتوابل الخاصة.

يبيع أحد المطاعم في العاصمة البريطانية لندن وجبة لحم مشوي (كباب) يصل سعرها إلى أكثر من 900 جنيه استرليني (حوالي 1100 يورو). المطعم الواقع في إحدى ضواحي مدينة لندن، والذي يلقبه البعض بملك المشاوي، أكد أن الوجبة ثمنها معقول لقاء ما يقدمه، بحسب ما ذكرت قناة "آي تي في لندن" البريطانية.

وأوضحت إدارة المطعم بأن السر يكمن في نوعية اللحم، وهو من سلالة البقر الياباني (واغيو) غالي الثمن وعالي الجودة. وأضيف للحم توابل نادرة من أنحاء العالم المختلفة، والتي تعطي اللحم طعماً لا يقاوم. إلى ذلك، يتم مزج اللحم ببعض دهن الماعز وبحليب الخراف قبل شيه، وهو ما يعطيه طعماً مميزاً. وأوضح المطعم أنه يستخدم نوعاً خاصاً من الخل مع اللحوم والتوابل، تقدر قيمة الزجاجة الصغيرة منه بحوالي 250 يورو، وهو ما قد يفسر السعر المرتفع للغاية لهذه الوجبة.

ما هو لحم واغيو؟

لحوم "واغيو" تأتي من سلالة فريدة من الأبقار اليابانية تتلقى معاملة خاصة وفريدة من نوعها. لذلك، يتراوح ثمن الكيلوغرام الواحد من لحمها بين 250 و500 يورو، وفقاً لصحيفة "جابان تايمز" الناطقة باللغة الإنجليزية والتي نشرت تقريراً عن لحوم الواغيو في وقت سابق.

وتتلقى هذه الأبقار رعاية صحية ومعاملة خاصة من أجل الحفاظ على طعمها الفريد. كذلك تحصل هذه الأبقار على تلديك للعضلات (مساج) بشكل دوري كي لا تتقلص العضلات، الأمر الذي قد يؤثر على طعم اللحوم ويجعلها طرية. وقالت الصحيفة إن هذه الأبقار لا تعمل أبداً، بل عليها الأكل والاستمتاع فقط. كما أن علفها يتضمن أنواع خاصة ومغذية من الطعام، وقد يضاف إليه بعض النبيذ او عرق الأرز (ساكي) من أجل المحافظة على شهية طيبة للأبقار ومزاج رائق.

هذا ويبدو أن المطعم اللندني يلقى رواجاً كبيراً رغم سعر الوجبة الخيالي، إذ يتطلب الحصول على وجبة في المطعم حجزاً مسبقاً قد يمتد لأسبوع كامل.

وأثار سعر الوجبة استغراب العديد من المعلقين في شبكات التواصل الاجتماعي، حيث كتب البعض أن هذا اللحم لن يختلف طعمه عن أي وجبة مشاوي أخرى في مطعم جيد، والتي لا تتجاوز قيمتها عُشر مبلغ هذه الوجبة، فيما علقت إحدى الفتيات قائلة: "وأنا التي كنت أظن أن مبلغ تسعة جنيهات استرلينية، التي دفعتها لقاء وجبة في وسط لندن، كان مبلغاً كبيراً وسعراً مبالغاً به".

كلمات دالّة
تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
النشرة البريدية
البريد الالكتروني
الاسم