عمرها 68 عامًا.. عجوز مصرية تخلع زوجها: "أخشى ألا أقيم حدود الله"

13:34 2019-06-15

هواكم - القاهرة: في واقعة غريبة ونادرة بالمجتمع المصري، أقدمت سيدة عجوز تبلغ من العمر 68 عامًا على إقامة دعوى خلع من زوجها، متنازلة عن جميع حقوقها الشرعية والقانونية، متهمة إياه بأنه لا يقيم حدود الله.

ووقفت المسنة "أ.م" صاحبة الـ 68 عاما، أمام محكمة الأسرة في مدينة الباجور الواقعة في نطاق محافظة المنوفية شمال العاصمة المصرية القاهرة، لتترافع في دعوى خلعها من زوجها، مؤكدة إنها تخشى ألا تقيم حدود الله.

وأقسمت العجوز المصرية، أمام هيئة المحكمة على أنها بغضت الحياة والمعيشة مع زوجها، لافتا إلى أنها تخاف من عدم إقامته لحدود الله دون أن توضح تلك الحدود وسط حالة من الخجل ولكن المحكمة فهمت رسالتها.

وشددت على أنها تقر بتنازلها عن جميع حقوقها المادية والشرعية مقابل تطليقها بعد أن كرهت الحياة مع زوجها، وبعد فشل محاولات الصلح بينهما أحيلت الدعوى للنطق بالحكم.

وقالت الزوجة أمام المحكمة، إنها تزوجت من زوجها الحالي قبل 50 عامًا وأنجبت منه 6 أبناء.
وطلبت العجوز من زوجها الطلاق وديا فظن أنها تمزح، إلا أنه فوجئ بإخطار من محكمة الأسرة بالدعوى رقم 1582 لسنة 2019 بإقامة زوجته دعوى خلع ضده أمام محكمة الأسرة.

التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات

لا يوجد تعليقات في الوقت الحالي!

أضف تعليقك

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا نتحمل مسؤولية الأراء الورادة بهذه التعليقات